اضغط على زر اعجبني لمتابعة اخبار وعروض ماليزيا


قال نائب وزير الدفاع الماليزي، السيد عبد الرحيم بكري، إن دراسة شاملة حول برنامج التدريب والخدمة الوطنية

ينبغي القيام بها من وقت لآخر لإيجاد التوصية لإدارة تدريب الخدمة الوطنية حول جوانب معينة التي ينبغي إصلاحها

وأوضح، أن هذه الدراسة قادرة على رؤية فعالية البرنامج في بناء الروح الوطنى لدى المتدربين، وتشكيل خصائص

التطوعي، أو تمكين تشكيل أجيال المستقبل المتوحدة في مجتمع متعدد الأعراق وأضاف في حديثه للصحافيين بعد

إطلاق سلسلة دليل سيادة قومية للبرنامج في جامعة سلطان إدريس للتربية الماليزية في مدينة تانجونغ ماليم بولاية

بيراق، //من المتوقع أن تكون هذه الدراسة لا تنطوي فقط على المتدرب، بل الآباء والأمهات، والمجتمعات،

والمؤسسات التعليمية، والوكالات الحكومية وغير الحكومية، والهيئات غير الحكومية التي لها صلة مباشرة أو غير
مباشرة مع المتدربين السابقين وأكد عبد الرحيم، أن هذه الدراسة الشاملة يمكن أن تكون معياراً لعملية تمكين البرنامج
وصرح، في وقت سابق، أن دراسة حول فعالية البرنامج قد أجرتها الجامعة الوطنية الماليزية في سنة 2009م حيث

تنطوي على /62,000/ عينة التي وجدت أن مستوى فعالية البرنامج في حالة ممتازة وأضاف السيد عبد الرحيم، أن

مختلف الأطراف إقترحت على تحسين وحدات تدريبية لأجل تحقيق الهدف المنشود وأوضح، هناك أعضاء البرلمان

من الجهات المعينة إقترحوا علينا لمحاكاة وحدة الخدمة الوطنية في بعض الدول الأخرى مثل سنغافورة، وكوريا

الجنوبية، وتايوان، ولكن نحن بحاجة إلى أن نرى إذا كانت الوحدة هي المناسبة في هذا البلد أم لا وبالإضافة إلى ذلك،

إقترح عبد الرحيم على الإدارة لتنظيم برنامج خدمة المجتمع الذي تشابه مع إلهام برنامج خدمات الطلاب التي أجريتها

رابطة الطلاب الجامعيين وقال، لتحقيق نجاح البرنامج، تستطيع الإدارة الحصول على الخدمات، والأفكار، والخبرات

بالإضافة إلى تبادل الخبرات مع جامعة سلطان إدريس للتربية الماليزية، على سبيل المثال، تخطيط الأنشطة بحيث

يمكن أن يسكن المتدربون لمدة يوم أو يومين مع عائلة مضيفة وفي الوقت نفسه، سيشارك المتدربون في الأنشطة

المجتمعية مثل المساهمة ودراسة حول الثقافة المحلية  وقد دعا عبد الرحيم إلى إدارة جامعة سلطان إدريس للتربية

الماليزية وإدارة تدريب الخدمة الوطنية لمناقشة العديد من الأجندة التي تمكن تفكيرها من أجل خلق أجيال المستقبل المبتكرة، والتنافسية، وفي نفس الوقت لديها روح وطن

القائمة البريدية اكاديمية فلسبي

أحدث الاخبار وآخر العروض عن ماليزيا تصلك مباشرة على بريدك الالكتروني. سجل بريدك هنا