اضغط على زر اعجبني لمتابعة اخبار وعروض ماليزيا



أدرجت هيئة تنمية صناعة الحلال الماليزية 10 شركة رئيسية من أصل 801 شركة تصدير ماليزية المسجلة لديها

لريادة مبادرة تحويل هذه البلاد إلى محور تجاري عالمي للمنتجات الحلال مع الاعتماد الأقل على الإنتاج المحلي من

أجل زيادة حجم صادرات المنتجات الحلال الوطنية الذي يبلغ 32 مليار رينغيت ماليزي سنوياً 
وقال المدير الإداري

والرئيس التنفيذي لها السيد جميل بيدين في مقابلة صحافية مع وكالة برناما للأنباء مؤخراً، إن هذه البلاد قد أصبحت

بالفعل أهم الدول المنتجة في العالم للمكونات الحلال المطلوبة في مختلف الصناعات، مثل المواد الغذائية والمشروبات

ومستحضرات التجميل والاستحلاب والطب والصحة 
وأضاف ويتم تشجيع هذه الشركات على التركيز على أسواق

نامية أمثال الصين والشرق الأوسط حيث التعداد السكاني الضخم من المسلمين
وأخبر أن اليابان الآن من أسواق

المنتجات الحلال التي تنمو بسرعة، وأنها تقوم حالياً بتطوير صناعة الحلال الخاصة بها نظراً لزيادة الطلب على

المنتجات الحلال وسرعة نمو سوق الحلال 
وأوضح أنه إدراكاً للتجربة والخبرة الماليزية في مجال المنتجات الحلال،

تسعى اليابان والصين ودول أمريكا اللاتينية إلى مساعدة هيئة تنمية صناعة الحلال الماليزية لزيادة الوعي وتطوير

صناعة الحلال الخاصة بهم 
ويقدر قيمة سوق الحلال العالمي حالياً 3,2 تريليون دولار أمريكي وأنها تشمل القطاعات

غير الغذائية والغذائية وفي الربع الأول من هذا العام، فقد صدّرت ماليزيا المنتجات الحلال بقيمة 2,9 مليار رينغيت

ماليزي 
وأهم خمس أسواق صادرات المنتجات الحلال هي الصين والولايات المتحدة وسنغافورة وإندونيسيا واليابان


القائمة البريدية اكاديمية فلسبي

أحدث الاخبار وآخر العروض عن ماليزيا تصلك مباشرة على بريدك الالكتروني. سجل بريدك هنا