اضغط على زر اعجبني لمتابعة اخبار وعروض ماليزيا



يوصف المتحف بأنه أكبر المتاحف الموجودة في جنوب شرق آسيا ويضم مُجمع متاحف ولاية ترنجانو بين جدرانه العديد من المشغولات والأعمال الفنية العتيقة التي يزخر بها التراث المتنوع والغني للبلاد.

ويمتد المجمع على مساحة 27 هكتارًا في بوكيت لوسونج بولاية كوالا ترنجانو؛ وهو تحفة هندسية رائعة تحاكي في تصميمها قصر ترنجانو العتيق.

ويحوي هذا المجمع المهيب بين جدرانه متحفًا رئيسيًّا ومتحفًا بحريًّا ومتحفًا للصيد، وأربعة بيوت تقليدية وحدائق عشبية 

ونباتية يقوم بناء المتحف الرئيسي على 16 عمودًا خرسانيًّا ويتميز بمعروضاته التي تبرز تقنيات التطريز والنسيج، 

والأسلحة التقليدية، والأشغال اليدوية، والموروثات والأوسمة الملكية، والأعمال التي تعكس سحر الطبيعة وتلك التي تشهد على التطور النفطي، وأعمال الفنون الإسلامية والجيل الجديد والفنون المعاصرة.

أما المباني الأربعة الأخرى المتلاصقة فتمثل أفرع المبنى الرئيسي. ويرقد حجر باتو بيرسورات (الحجر المنقوش) الشهير الخاص بولاية ترنجانو في المدخل الرئيسي لمجمع المتحف الرئيسي.

ويمكن لزوار المتحف الاتصال بأي من وكالات السفر المحلية لتنظيم جولة ممتعة إلى بلدة كوالا ترنجانو تتضمن زيارة لمتحف الولاية أو القيام بنزهة خيالية في نهر ترنجانو على متن مركب تقليدي والتي تنتهي أيضًا عند متحف الولاية.








القائمة البريدية اكاديمية فلسبي

أحدث الاخبار وآخر العروض عن ماليزيا تصلك مباشرة على بريدك الالكتروني. سجل بريدك هنا